السبت، 3 أكتوبر، 2015

ادمان الحشيش وانواع الواد المخدرة





الحشيش من أكثر أنواع المواد المخدرة إنتشاراً في كل دول العالم ،وأنتشر الحشيش بصورة كبيرة في مجتمعاتنا العربية واصبح الشباب يقبلون عليه بصورة مفزعة ومروعة تستدعي وقفة جادة وحازمة من كافة الأطراف المعنية ،و علاج الادمان من الحشيش يكون ضرورة ملحة في كون فئة الشباب الأكثر فئة تضرراً من إنتشار الحشيش والتهاون في ترك المروجين له والذين يقومون بزراعته.دون عقاب رادع يجعل الحشيش يصل إلي الأشخاص بصورة سهلة واصبح متوفر بصورة مقلقة ،ويجب علي الحكومة التصدي لكل المروجين لمثل هذه السموم التي تدمر شبابنا وتدمر مستقبلهم وتتركهم أسري لها دون اي فائدة وبلا أمل وبلا هدف ،ويعتمد الشخص المدمن علي المخدرات في كل أمور حياته التي يعجز عن السير فيها دون أن يتعاطي هذه السموم التي اثرت عليه من كل النواحي الجسدية والنفسية بصورة كبيرة.والكثير من الشباب يتهافتون علي الحشيش خاصة التجمعات والصحبة السيئة تدفعهم للقيام بهذا وفي غياب الدور الرقابي للاسرة والذي يُعد من اقوي الأدوار الذي يجب علي الأبوين أن يقوموا به حيث متابعة ابنائهم ومصاحبتهم وملاحظة أي تغيرات تظهر عليهم لحمياتهم من كل شر ومن الوقوع في مثل هذه السموم.
اقرأ المزيد

الثلاثاء، 18 أغسطس، 2015

علاج الترامادول





ظهر الترامادول كنوع من أنواع المخدرات بعد تعود الكثير من الأشخاص علي تعاطيه مما أدي إلي تحوله من مجرد مسكن للالام إلي نوع خطير من أنواع المخدرات تستوجب وقفات كبيرة من جانب الحكومات في علاج الترامادول والتوقف نهائياً عن تداوله إلا بإشراف طبي محكم .

ما هو الترامادول :
الترامادول هو عقار يستخدمه الأطباء كمسكن لعلاج الالام المتوسطة والشديدة مثل الالام العمود الفقري والام المفاصل والام العضلات والمفاصل ،ويستخدم اثناء علاج السرطان .وللترامادول كل هذه الإنتفاعات الطبية حيث أنه يُصنف من ضمن المسكنات القوية التي لها أثر قوي علي مستقبلات المورفين .وفي حالة تعود الجسم علي الترامادول كمسكن فأنه يتحول إلي الإدمان .ولهذا أعتبرته الكثير من الدول من ضمن المواد المخدرة الممنوعة والتي يعاقب عليها القانون ،واصبح الترامادول لا يتم تداوله في الصيدليات إلا من خلال روشتات طبية مختومة من قبل الطبيب المعالج أو من خلال المستشفيات.

الية عمل الترامادول في جسم الأنسان :
ويعمل الترامادول في جسم الأنسان بصورة مشابهة لما يقوم به المورفين ،حيث يقوم بغلق المستقبلات العصبية المركزية وهذه الاعصاب هي التي تقوم بتوصيل الأحساس بالألم لكافة اجهزة الجسم العصبية المركزية. ومن هنا بعد أن يتعود عليه الجسم يصبح نوع من أنواع الإدمان.
ولا يُسمح للمرأة الحامل إستخدام الترامادول نهائياً حيث يتسبب في حدوث مشاكل ونشوهات كبيرة للجنين أو فقدان الجنين ولا في فترة الرضاعة لما له من أثار جسيمة .
في بداية التعود عليه يُصاب الشخص بصعوبة في التنفس والالام في المعدة وغثيان وفقدان الشهية وصداع ،ومع تكرار تعاطيه ويتحول الشخص لإدمانه يقوم بتزويد الجرعة للحصول علي نشوة أكبر وقد تتسبب الجرعة الزائدة في حدوث تشنجات وإضطرابات في الجهاز العصبي والتنفسي ،وقد تتسبب الجرعة الزائدة في حدوث عمي مؤقت ،وقد تؤدي للوفاة مباشرة.

الاثار النفسية والجسدية لإدمان الترامادول :
مع الإستخدام المستمر للترامادول يتوقف الجسم عن إنتاج الاندروفين والذي يقوم الجسم بإفرازه بصورة طبيعية لتخفيف وتسكين الالام ،كما يعمل الترامادول علي التأثير الشديد علي الجهاز العصبي وبصورة مباشرة ،كما يؤثر علي النشاطات الجسدية والعقلية للشخص المدمن عليه.

الخطوة الأساسية والمهمة التي يجب علي مدمن الترامادول فعلها للإقلاع عن هذا الخطر الكبير الذي يهدد حياته ،هو أنه لابد أن تتوافر لديه العزيمة القوية والإصرار ،فمدمن الترامادول سيمر في بداية فترة العلاج باعراض إنسحابية ،مثلها مثل باقي الأنواع المخدرة الأخري ،قوية تحتاج منه للكثير من الصبر والإرادة والعزيمة فسيظهر عليه الالام كبيرة في المفاصل والأعصاب وكذلك الأرق الشديد والتوتر والصداع الذي سيستمر لبعض الايام نتيجة لسحب المخدر من الجسم ،و فقدان الذاكرة المؤقت الذي يصيب الشخص وكذلك صعوبة التنفس ،بالإضافة لتعرض الشخص لنوبات عصبية شديدة.
ويجب التنوية علي ضرورة أن يتم العلاج تحت إشراف طبي متخصص في المستشفيات أو في المصحات العلاجية ،حيث يجب خضوع مدمن الترامادول تحت الملاحظة المستمرة ،وكذلك خضوعه لتأهيل نفسي وسلوكي مناسب لضمان عدم عودة المريض مرة أحري إليه بعد تماثله للشفاء.

اقرأ المزيد

الخميس، 25 يونيو، 2015

الاستفسار في نمط الشخصية الاختلال بين مدمني الخمر بعد اجتثاث علاج الادمان


الإدمان على الكحول هو مصدر قلق بالغ، لا تقتصر على أي جماعة أو ثقافة أو بلد. عالميا أنه يخلق المشاكل المهنية والاجتماعية والمالية والقانونية والطبية والنفسية والأسرية. تكلفة الإدمان على الكحول للمجتمع هو مذهل بكل المقاييس. فقدت أيام، والحوادث والعجز ذات الصلة، والاضطرابات العائلية العمل وما ينتج عنها من مشاكل الأحداث، والمضاعفات الطبية المباشرة من تعاطي الكحول تضيف ما يصل إلى نسبة كبيرة من الخسارة إلى nations` الاقتصاد والرفاه. وهكذا يصبح إدمان الكحول ظاهرة معقدة تستحق الاهتمام من زوايا مختلفة.

وقد اوضحت الدراسات أن المشروبات الكحولية "الأسر تكتسب بعض استراتيجيات المواجهة نموذجية داخل نظام الأسرة (أورفورد et.al.، 1975، Glassner وغلين، 1987). هذا يستحضر دائما المزيد من الضغوط، ومشاعر اليأس، الجفاء والاكتئاب في المشروبات الكحولية. وهكذا، وجدت حلقة مفرغة من الكحول، والإجهاد والاختلال في الوجود. في مرحلة العلاج بعد إزالة الإدمان، ومن المتوقع أن يتغير هذا الوضع. العلاج على هذا النحو ونتائجه الإيجابية ينبغي أن تأتي في جو جديد للأسرة. على الرغم من الاختلافات، كل طرق العلاج لإزالة الإدمان تهدف إلى تحسين العلاقات الأسرية والتعديلات اجتماعية أفضل. تغيير إيجابي في مهارات التكيف ضروري للحفاظ على الشخص الرصين بعد العلاج. العلاج النفسي، وممارسة الاسترخاء، الإرشاد الأسري، وتقديم المشورة لإعادة التأهيل، ومجموعة علاجات وطرق محترم لتحقيق هذا الهدف. تعمل هذه التقنيات على المدى الطويل؟ المشاركة في مدمني الخمر دون الكشف (AA) الاجتماعات لم تعدل مهارات التكيف الشخص؟

لذا يحاول الدراسة للتحقيق في طبيعة التغيير في الاختلال بين المرضى الكحولية في السنوات الثلاث المباشرة بعد العلاج دي الإدمان.

الأهداف

الموضوع الرئيسي لهذا التحقيق هو دراسة طبيعة الاختلال بين مدمني الكحول في السنوات الثلاث المباشرة بعد العلاج دي الإدمان.

1. لمعرفة الاختلال بين مدمني الكحول في السنوات الثلاث المباشرة بعد العلاج دي الإدمان.

2. لمعرفة ما إذا كانت طرق العلاج محترم، بمعنى. الحضور المنتظم لاجتماعات AA وممارسة الاسترخاء فعالة في تعديل أنماط الاختلال الحالي في المشروبات الكحولية في السنوات الثلاث المباشرة بعد العلاج اجتثاث الإدمان.

SAMPLE

عينة الدراسة تكونت من 166 المشروبات الكحولية الذكور واعترف في مراكز de_addiction محترم في ولاية كيرالا. تراوحت أعمارهم 26-53 (يعني 34، SD12.5). جميع المواد تنتمي إلى طبقة اجتماعية واقتصادية المتوسطة. مدة استهلاك الكحول تراوحت 4-23 عاما. (يعني 14.5، SD 9.6)

أدوات

ماثيو الاختلال الجرد

ماثيو المخزون الاختلال (MMI)، يقيم خمسة جوانب رئيسية من الاختلال وهي، والقلق، والاكتئاب، والهوس، والشعور بالنقص، وجنون العظمة. وذكرت واختبار ليكون على درجة عالية من صلاحية المحتوى. معامل الموثوقية (نصف تقسيم) من الفروع الجانبية تراوحت 0،6-0،9، والنتيجة الإجمالية جود موثوقية 0.9 (ماثيو، 1975)

RESEARCH DESIGN

التحقيق الحالي هو دراسة تجريبية مع اثنين من المتغيرات المستقلة والمتغير التابع. المتغير المستقل الأول هو قوات الأمن الخاصة المشاركة في اجتماعات AA، المتغير المستقل الثاني هو التدريب على الاسترخاء نظرا إلى متغير Ss.Dependent غير عامة الاختلال.

وقد تم اختيار عينة من 166 المدمنين على الكحول الذين نقلوا لتلقي العلاج دي إدمان للدراسة. من العينة، قتل 60 şŜ عشوائيا إلى مجموعة الأولى (إكسب Gr.1، المشاركة المنتظمة في اجتماعات AA)، قتل 60 şŜ أخرى عشوائيا إلى المجموعة الثانية (إكسب Gr.2، الممارسة المنتظمة للاسترخاء). و وأعطيت المجموعة الثانية التدريب على تقنيات الاسترخاء، بمعنى. الاسترخاء وBenson`s الاسترخاء في جاكوبسون، ونصحت لمواصلة ذلك بانتظام. وأبقى بقية العينة، (ن 46)، والمجموعة الضابطة.

كانت تدار MMI للعينة كلها في وقت بيانات القبول وخط الأساس على اقتناء الاختلال. أثناء الدراسة، تم تقييم şŜ على الاختلال، بعد 2 أشهر، 1 سنة، 2 سنة و 3 فترات السنة.

وتكونت العينة النهائية فقط تلك الاشخاص الذين كانوا العادية لالمتابعة. إكسب Gr.1، إكسب Gr.2، والمجموعة الضابطة لتحليل النهائي يتكون من 46، 48، و 32 şŜ على التوالي. وتجدر الإشارة إلى أن حجم كان 60، 60، و 46 على التوالي للمجموعات الثلاث.

وقد أجريت 3 X 5 التحليل وحيد المتغير على درجات على الاختلال بين المجموعات الثلاث خلال فترة ثلاث سنوات. وقد رسم رسم بياني.

النتائج والمناقشات

وتعرض النتائج في الجدولين 1 و 2.There هو لا يوجد فرق كبير بين المجموعات على نتائجهم في الاختلال العام. ولكن تم العثور على عشرات متفاوتة بشكل كبير في جميع أنحاء مدة العلاج. (F = 72.5، P
اقرأ المزيد

السبت، 13 يونيو، 2015

عوامل هامة لإنجاح برنامج العلاج من المخدرات





من اجل النجاح في علاج الادمان من المخدرات في عالمنا العربي نحتاج الى توفر العوامل التالية ،،
اقرأ المزيد

السبت، 6 يونيو، 2015

ما هي الآثار المترتبة على إدمان الكحول؟


إدمان الكحول والآثار التي تشمل جميع جوانب حياة المدمن واسعة النطاق. بعض من الآثار المحتملة لإدمان الكحول يمكن أن تشمل:
الآثار المادية - التهاب البنكرياس، تليف الكبد، ومقاومة الأنسولين، والخرف الكحولي، ونقص التغذية وأمراض القلب وفي الحالات القصوى. الموت.
الآثار الاقتصادية - فقدان فرص العمل والمشاكل المالية اللاحقة التي تتبع نتيجة لذلك.
الآثار الاجتماعية - الاغتراب الاجتماعي بسبب السلوك الاجتماعي المقبول والنزاع الأسري والطلاق.
العواقب القانونية - مدمني الكحول وغالبا ما تحصل في مشاكل مع القانون إما بسبب الإخلال بالنظام العام أو بسبب القيادة تحت تأثير الخمر.
يؤثر إدمان الكحول ليس فقط المدمن ولكن أيضا أسرة المدمن بأكمله الذي يمكن أن تواجه العواقب التي تتراوح من الإهمال للعنف المنزلي إلى الزوجة والأطفال.
الكحول العلاج
وقف فجأة استخدام الكحول يمكن أن يؤدي إلى أعراض خطيرة بما في ذلك التشنجات، والهلوسة، والمضبوطات، والهزات. في الحالات الشديدة يمكن أن تسبب فشل القلب وحتى الموت. بسبب الطبيعة الحرجة للأعراض، فمن المستحسن أن القضايا الانسحاب يجب بالضرورة أن يسيطر عليها السموم تحت الإشراف.
علاج للإقلاع عن تعاطي الكحول عادة ما تشمل إدارة الأعراض الجسدية وإحداث تغييرات سلوكية. يتم ذلك عن طريق العديد من العلاجات العلاجية بدءا من الأدوية للعلاج النفسي.
Antabuse وNatltrexone هما من الأدوية التي تستخدم عادة في علاج إدمان الكحول. Antabuse تعمل عن طريق خلق رد فعل سلبي عندما يتم تناولها الكحول وNatltrexone يقلل من الرغبة الشديدة المادية من الكحول. وغالبا ما يوصى استخدام على المدى الطويل من حمض الفوليك وفيتامين B12 للمساعدة في التغلب على الآثار الضارة لتعاطي الكحول المزمن في الكبد.
يمكن أن مدمني الكحول يواجهون صراعا مدى الحياة في جهودها الرامية إلى البقاء الرصين والانتكاس هو احتمال قوي على الطريق الطويل إلى الرصانة. خلافا لإدمان المخدرات، حيث غالبا ما يكون من الصعب الحصول على المخدرات والكحول هي متاحة بسهولة ويكون من السهل على مدمن يتعافى لتراجع في العادة من تعاطي الكحول. في كثير من الأحيان حتى الشراب واحدة في كل مناسبة اجتماعية يمكن أن تؤدي إلى قبالة الإدمان. العديد من المهنيين يرون أن الانتكاس هو جزء من عملية التعلم وأمر المدمن من خلال الذهاب إلى بلوغ النهاية الامتناع الكامل من إدمانهم.
الدعم والتدريب الحياة الاجتماعية العرض المدمنين المتعافين تشتد الحاجة إليها الدعم وهما عنصران لا غنى عنها لعلاج الادمان على الكحول. المشروبات الكحولية مجهول هو واحد تلك المنظمة ملتزمة بمساعدة المدمنين على الكحول تغلب على إدمانهم وحياة طبيعية الرصاص.
اقرأ المزيد

السبت، 30 مايو، 2015

الجانب البيولوجي النفسي للإدمان


الإدمان هو معقد، ومرض متعدد العوامل بما في ذلك العناصر البيولوجية والنفسية والاجتماعية. تظهر الأسرة، التوأم واعتماد الدراسات أن الإدمان له أساس البيوجيني التي يتم نقلها داخل الأسر. جوهر الاستعداد عبارة عن مجموعة من الجينات المسؤولة عن الشعور مكافأة المشتقة في نظام mesolimbic من الدماغ. الأفراد مع سير hypodopaminergic الموروثة أكثر عرضة للحصول على المواد أو السلوك التي تحفز إفراز الدوبامين، وبالتالي تقديم مكافأة. الاعتراف الإدمان باعتبارها، مرض نقص مكافأة الموروثة يوفر الأساس البيولوجي للفهم ويساعد على تخفيف الوصمة الاجتماعية.
معترفا بأن لديهم تاريخ عائلي إيجابي من الإدمان على الكحول يرفع خطر واحد لتعاطي الكحول، فين، Sharkansky، براندت وتوركوت (2000) أجرى أبحاثا تهدف إلى توضيح الآليات التي تؤدي من زيادة خطر إدمان الكحول. ووجد الباحثون دليلا على متميزتين مسارات ذات الصلة الشخصية التي توحي آليات الحيوي النفسي الاجتماعي المختلفة. أولا، والتعرض للانحراف الاجتماعي أو antisociality كان مرتبطا مباشرة مع مشاكل الكحول مما يشير إلى أن الإدمان هو مظهر من مظاهر صعوبة العامة في تنظيم السلوك. هذه سمة شخصية كان مرتبطا بشكل كبير مع تاريخ عائلي من الإدمان على الكحول. ثانيا، تم العثور على الإثارة / مستهتر أن هناك اتجاه النهج الأساسي التي تشجع زيادة الشرب، والتي، بدورها، ويؤدي إلى مشاكل الكحول. ومع ذلك، يمكن أيضا القول بأن تعاطي الكحول يمكن أن تعزز التسرع، سلوك التماس الإثارة. هذا يثير التساؤل حول ما إذا كانت على شكل تعبيرات من مثل هذه الصفات الوراثية من البيئة.
وقد تم فحص تأثير البيئة على التعبير الجيني. بذلت الارتباط الوراثي للبيئة لفهم أفضل للمدى التي تتعرض لها الأفراد إلى بيئات بوصفها وظيفة من الاستعداد الجيني الوراثي الخاصة بهم. ارتبط تعاطي الكحول مع البيئات التي تنشط أو المحافظة للتعبير عن المسؤولية الوراثية الكامنة لإدمان الكحول. على وجه التحديد، وانخفاض في الأسرة أخلاقية دينية التركيز والترابط الأسري، وزيادة تنظيم (التشدد) وارتبطت مع تعاطي الكحول المرضية.
بينما من الواضح أن هناك استعداد وراثي، يبدو أن العوامل البيئية تؤثر بدرجة كبيرة على احتمال التعبير عن هذا المرض.
دون مزيد من التوضيح، يصبح من الواضح تماما أن هذا هو موضوع معقد، مع عدد وافر من التفاعل المتغيرات كما العوامل المسببة في تطوير ومظهر من مظاهر الإدمان. فمن هو سبب الإجمالي خلال تبسيط القول بأن إدمان من قبل أي واحد من العوامل المختلفة. تقدر الجانب سياقاتها من المرض، فمن الواضح أن نهج الوقاية والعلاج من الادمان يتطلب مجموعة متنوعة ومتكاملة من العلاجات فردية.
اقرأ المزيد

الأربعاء، 20 مايو، 2015

اهداف علاج الادمان "الترامادول" ..



ان علاج الترامادول من الامور الهامة التى يسعى الها العديد من الناس ،اولئك الذين اقتنعوا يوما ما أن تعاطي الترامادول لا يسبب الادمان ..
واكتشفوا فيما بعد أن الترامادول من المواد التى يسبب تعاطيها ادمانا عليها ،ومن ثم بدءوا يبحثون عن سبل علاج ادمان الترامادول ..

ان علاج الادمان بصفة عامة يسعى لتحقيق هدفين ،وهما:
اولا ،، تخلص الجسم من آثار الادمان "الترامادول" الذي يشمل مواد سامة من ضمن مكوناته تؤدي الى حدوث اضرار بالجسم ..
ثانيا ،، ارجاع المدمن على الترامادول او اى مادة اخرى الى معاودة ممارسة الانشطة الحياتية العادية مرة اخرى مثل الذهاب للعمل بمواعيده ،والنوم والاستيقاظ والتعود على الحياة بشكل طبيعي بدون الاعتماد على تعاطي المواد المخدرة او الترامادول ..
ومن هنا يجب الوقوف على سبل علاج الادمان او علاج الترامادول بما يتماشى مع تحقيق هذين الهدفين .. 

ومن المهم ان يكون الدافع الذي يؤدى بالفرد الى علاج الادمان او علاج الترامادول هو دافع "ذاتي" وبدون أى إجبار على ذلك ..
اقرأ المزيد